0
admin
16, مارس 2022
410
0

سان فرانسيسكو- (د ب أ)- عادة ما تكون كمامات الوجه التي تستخدم للوقاية من الأمراض والفيروسات مثل كوفيد وسارس مزعجة لمن يستخدمها، لاسيما عند ممارسة التدريبات البدنية.

ومن أجل التصدي لهذه المشكلة، ابتكر فريق من الباحثين في الولايات المتحدة كمامة جديدة مصنوعة بطريقة الطباعة المجسمة تتيح سهولة التنفس للمستخدم، مع توفير نفس مستوى الحماية الذي تحققه كمامات إن 95 وأقنعة الوجه التي يستخدمها الأطباء أثناء الجراحات، بعدما استوحوا فكرة تصميمها من شكل أنوف بعض الحيوانات.

وعادة ما تتميز الحيوانات بقدرات شم أفضل من البشر بفضل اتساع التجاويف الأنفية التي يمر منها الهواء، مما يتيح مساحات أوسع داخل أنف الحيوان لمرور الهواء وجزيئات الروائح المختلفة، وهو ما يعزز قدرة الأنف على تمييز الروائح وحجب الجزيئات الضارة لمنع تسربها إلى الجهاز التنفسي.

ويؤكد فريق الباحثين من جامعة كورنيل الأمريكية أنه يمكن الاعتماد على هذه السمات التشريحية من أجل تصميم نوعيات أفضل من الكمامات التي تسهل التنفس وتحقق حماية أفضل من الأمراض.

ويقول سونجوان جونج الباحث في مجال الهندسة البيئية والحيوية في كلية الزراعة وعلوم الحياة بجامعة كورنيل: “من مزايا الكمامة الجديدة أنها تتيح سهولة التنفس وتحقق نفس قدرة الحماية التي توفرها الكمامات الطبية المتخصصة مثل إن 95، حيث يمكنها حجب ذرات هواء لا يزيد حجمها عن عشرة ميكرومتر”.

وفي إطار الدراسة التي أوردتها الدورية العلمية “جورنال أوف رويال سوسيتي إنترفيز”، يقول الباحثون إن الكمامة الجديدة تم تصميمها بعد دراسة تركيب أنوف تسع فصائل من الحيوانات من بينها الفئران والكلاب والخنازير.

وأفاد الموقع الإلكتروني “ميديكال إكبريس” المتخصص في الأبحاث الطبية بأن الباحثين نشروا تصميم الكمامة الجديدة والمرشحات المثبتة فيها بشكل علني، بحيث يستطيع أي شخص أن يدخل عليها إضافات لتحسين كفاءتها.

المرفقات ()
كلمات دليلية (وسوم)
رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة