0
admin
11, يونيو 2020
1132
0

اجابة غامضة من الصحة العالمية حول سؤال حير البشرية بشأن فيروس كورونا

أكدت منظمة الصحة العالمية، الأربعاء، أنها لم تجزم بعد مدى تأثير فيروس كورونا المستجد على البشر خلال تغيّر فصول السنة.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مايك ريان، المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ، في المنظمة العالمية، تأكيده أنه من غير الواضح بعد معرفة تأثير حلول فصل الشتاء على نصف الكرة الأرضية الجنوبي على الفيروس التاجي، أو حلول فصل الصيف على نصف الكرة الشمالي.

وشدد على أن المنظمة العالمية ليس لديها حاليا بيانات تشير إلى مدى خطورة الفيروس القاتل، خلال الفترة المقبلة، ومدى قدرته على الانتقال بصورة كبيرة.

وأضاف ريان: "لا نعتمد على توقعات بخصوص تأثير الفصل المناخي أو درجة الحرارة، على مدى انتشار الوباء العالمي".

وكانت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، قد تطرقت في وقت سابق إلى هذه المسألة، حيث أكد لها علماء متخصصون أنه من غير المرجح أن يبطىء الطقس الدافئ أو يعوق انتشار فيروس كورونا، محطماً الآمال بأن يقضي الصيف على الوباء.

وكان باحثون أميركيون وكنديون قالوا إن خطر انتقال العدوى قد ينخفض فقط بنحو 1.5 في المائة لكل درجة فهرنهايت فوق 77 درجة فهرنهايت 25 درجة مئوية

وخلص العلماء إلى أن "الاختلاف الموسمى من المرجح أن يلعب دورًا ثانويًا فقط فى وباء كوفيد19".

وكانت منظمة الصحة العالمية، قد توقعت، أن يتواصل فيروس كورونا المستجد، بالعيش معنا خلال الفترة المقبلة، في ظل عدم القدرة على السيطرة عليه حتى اللحظة.

وحذر رئيس الطوارئ في المنظمة العالمية مايكل رايان، أنه من المستحيل التنبؤ بموعد السيطرة على الجائحة

وفي وقت سابق، وصفت منظمة الصحة العالمية، فيروس كورونا المستجد، بـ"الفيروس المحيّر للغاية"، محذرة من صعوبة انتاج لقاح مضاد له.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في الحادي عشر من مارس الماضي، عن تصنيف فيروس كورونا المستجد ‏المسبب ‏لمرض "كوفيد 19"، وباءً عالميا "جائحة"، مؤكدة أن أرقام ‏الإصابات ترتفع ‏بسرعة كبيرة.‏

وظهر فيروس كورونا للمرة الأولى في مدينة ووهان عاصمة مقاطعة خوبي الصينية، في ديسمبر/ كانول الأول 2019، وسرعان ما انتشر إلى سائر العالم.

المصدر : رويترز

كلمات دليلية (وسوم)
رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً