0
admin
25, أكتوبر 2017
1483
0

ﺍﻟﺗﻘﻁ ﻣﺻﻭﺭ ﺍﻟﺣﻳﺎﺓ ﺍﻟﺑﺭﻳﺔ ﺍﻹﻧﺩﻭﻧﻳﺳﻲ 'ﻫﻧﺩﻱ ﻣﺏ' ﺻﻭﺭﺍ ﻟﻣﺎ ﻳﻌﺗﺑﺭ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺭﺟﺢ ﺃﺣﺩ ﺃﻛﺛﺭ ﺍﻟﻣﻧﺎﻅﺭ ﻏﺭﺍﺑﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻹﻁﻼﻕ. ﺿﻔﺩﻉ ﺃﺷﺟﺎﺭ ﺻﻐﻳﺭ ﻳﻣﺗﻁﻲ، ﻛﻣﺎ ﻳﺣﺻﻝ ﻓﻲ ﺍﻟﺭﻭﺩﻳﻭ ﺍﻟﺑﺭﻱ، ﻋﻠﻰ ﻅﻬﺭ ﺧﻧﻔﺳﺎء ﺧﺷﺏ ﻋﻣﻼﻗﺔ، ﻭﻛﺄﻧﻪ ﺭﺍﻋﻲ ﺑﻘﺭ ﺻﻐﻳﺭ ﻳﺭﻭﺽ ﺣﺻﺎﻧﺎ ﺑﺭﻳﺎ. ﻫﺫﺍ ﺍﻟﻣﺷﻬﺩ ﺍﻟﺑﺭﻱ ﺍﻟﻐﺭﻳﺏ ﻗﺎﻡ ﻣﺏ ﺑﺎﻟﺗﻘﺎﻁﻪ ﻓﻲ ﻣﻛﺎﻥ ﻟﻳﺱ ﺑﺑﻌﻳﺩ ﻋﻥ ﻣﻧﺯﻟﻪ ﻓﻲ ﺳﺎﻣﺑﺎﺱ ﺑﺎﻧﺩﻭﻧﻳﺳﻳﺎ. ﺇﺫ ﻳﻬﻭﻯ ﻣﺏ ﺗﺻﻭﻳﺭ ﺍﻟﻣﺎﻛﺭﻭ ﺍﻟﻣﻛﺑﺭ ﻟﻠﺣﺷﺭﺍﺕ ﻭﺍﻟﺯﻭﺍﺣﻑ ﻭﺍﻟﺑﺭﻣﺎﺋﻳﺎﺕ ﺍﻟﻣﺳﺗﻭﻁﻧﺔ ﻹﻧﺩﻭﻧﻳﺳﻳﺎ.

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة