4
admin
13, ديسمبر 2016
18473
0

 طفلة صغيرة أمريكية تسمي ( بيزلي موريسون ) تعيش عائلتها بولاية داكوتا بالولايات المتحدة الامريكية وكان أول مرة لها تبتسم بطريقة طبيعية بعد مرور عام وأربعة أشهر من ولادتها
والسبب وراء ذلك أن هذه الطفلة ولدت وهي تعاني من أضراب خلقي وهذا الأضطراب يؤثر علي نمو أعضائها ويجعل أعضائها تنمو بشكل كبير وكأنها ليست طفلة رضيعة
حيث اكدت الدراسات الأحصائية التي أجريت داخل امريكا بأن حوالي ثلاثمائة طفل من حديثي الولادة يصابون سنوياً بهذا المرض الغير شائع حيث أن هناك طفل واحد من بين 11 ألف طفل يصاب بهذا المرض
فعانت هذه الطفلة الرضيعة من هذا المرض لمدة عام وأربعة أشهر فظهر تضخم كبير في حجم لسانها بشكل غير طبيعي مما جعل هذه الطفلة غير قادرة علي غلق فمها وعلاوة علي ذلك كانت الرضيعة لم تتمكن من التنفس بشكل سليم مثل الأطفال الطبيعية
فعانت الطفلة من هذا المرض كثيراً وحزنت أسرتها بالكامل بسبب هذه الحالة التي عانت منها الطفلة بدلاً من فرحتهم بولادة الطفلة وظهورها للحياة
ولكن الأطباء قد أجروا اللازم لتخلص الطفلة من معاناتها وبالفعل تعافت الطفلة من هذا المرض الذي استمر 16 أشهر
وأصبحت الطفلة أخيراً تتنفس بشكل جيد وأستطاعت أن تبتسم بعد هذه الفترة الطويلة من المرض وفرح والديها كثيراً لتعافي أبنتهم الرضيعة
وأضافت والدة الطفلة بأنها الأن أقتربت إلي أن تبلغ عامان وأصبحت قادرة علي أن تنطق بكلمات بسيطة مثل بابا و ماما
وهكذا اصبح شكلها بعد مرور 16 شهر

 وتظل الطفلة تحت الفحص فتقوم بأجراء فحص دوري ربع سنوي حتي أن تتم ثمان أعوام وذلك لكي يتطمئن والديها علي حالة الطفلة وحتي يطمئنوا تماماً من وجود أي مضاعفات غير مكتشفة أو أمراض أو أورام خبيثة

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة