0
admin
26, أكتوبر 2016
1738
0

هل تعلم أن المرأة تشعر بالألم أكثر من الرجل؟ ولطالما بقيت هذه المسألة جدلية، لكن دراسات وأبحاث عديدة أكّدت أنه بالفعل تشعر المرأة بالألم أكثر مما يشعر به الرجل.


ويعود السبب لذلك إلى أن المرأة لديها المزيد من المستقبلات العصبية؛ ما يجعلها تشعر بالألم بشكل مكثف وأكثر من الرجل، وذلك بحسب تقرير نُشر في “Plastic and Reconstructive Surgery”. وفي المتوسط، يوجد لدى النساء 34 من الألياف العصبية في كل سم2 من جلد الوجه، بينما لدى الرجال 17 منها.



ولهذه الدراسة تبعات حول كيفية معاملة النساء بعد الجراحة، وكذلك اللواتي يعانين من الألم المزمن، وذلك بحسب “Bradon Wilhelmi” عضو الجمعية الأمريكية لجرّاحي التجميل، ومؤلف الدراسة، حيث يقول: “ولأن النساء لديهن مستقبلات عصبية أكثر فإنهن يشعرن بالألم بشكل أكبر مما يشعر به الرجال، ما يتطلّب وجود تقنيات جراحية مختلفة، وعلاجات أو جرعات دواء تساعد في تخفيف الألم، وجعلهن يشعرن براحة أكثر”.



وفي ذات السياق، توصلّت دراسة أخرى إلى أن المرأة تحتمل الألم أكثر من الرجل. وقد اكتشف الباحثون إلى أنه من بين أمراض عديدة من التهاب المفاصل إلى مشاكل الجهاز الهضمي، فإن المرضى من الإناث يشعرن بألم أكبر من الذكور.

وقد نظر الباحثون في سجلات 1000 مريض، ووجدوا تصنيف النساء بشكل عام أعلى من 11 نقطة في تقييم شعورهن بالتعب.  وكجزء من الرعاية الطبيبة الروتينية، طُلب من المرضى تقييم شعورهم بالألم من 1 – 10، 0 يشير إلى “لا ألم” و10 “أقصى درجات الألم”.


وأفادت النساء بشعورهن بألم أكثر من الرجال في 14 مرضًا ضمن 47 فئة مرضية، في حين أن الرجال لم يبلّغوا عن شعورهم بألم شديد في أي فئة. وقد كانت الفروق ملحوظة في الدورة الدموية، والتهابات المفاصل، والجهاز التنفسي، ومشاكل الجهاز الهضمي. وفي الختام، لعلّ هذه الدراسة تلغي الصورة النمطية عن المرأة بأنها تبالغ في وصف ألمها أو ادعائها المرض.

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة