2
admin
01, أكتوبر 2016
4465
0

 يُظهر شريط فيديو مرعب جثة طفلة كاثوليكية طعنها والدها حتى الموت منذ 300 سنة، وهي ترمش بعينيها لأحد السياح.

وصور شريط الفيديو جثة الفتاة سانتا إينوسينسيا، وهي تفتح عينيها لأول مرة منذ قرون، من خلال عدسة زوار كاتدرائية غوادالاخارا في المكسيك حيث يتم الحفاظ عليها في الشمع.

وانتشر فيديو الجثة المرتدية ثوبا أبيض اللون، بسرعة كبيرة على اليوتيوب ليحظى بأكثر من 600 ألف مشاهدة، وكالعادة اختلف المراقبون على كون الأمر حقيقة لا تصدق، أو مجرد خدعة بصرية.

ويذكر أن أسطورة سانتا إينوسينسيا تتضمن قصة فتاة شابة قُتلت على يد والدها بعد تناولها القربان المقدس، وتشير القصة إلى أن والدها حظر عليها اعتناق الكاثوليكية، ولكن الفتاة هربت لتنضم إلى هذه الديانة بعد مصادقة إحدى الراهبات.

وتعرضت الفتاة بعد عودتها إلى الديار عقب حفل القربان المقدس، لهجوم عليها من قبل والدها الذي طعنها بالسكين عدة مرات. ونقل جثمان الفتاة في وقت لاحق إلى الكاتدرائية لتبقى كدليل على حبها للقربان المقدس.












رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة