1
admin
09, مايو 2016
2521
0

وُلد مؤخراً صبي صيني يعاني من حالة خُلقية نادرة تسببت في اختلال بعدد أصابع يديه وقدميه، حيث كان عددهم 31 إصبع، 15 إصبع في اليدين، و16 إصبع في القدمين. هذا الصبي الذي يُدعى هونج هونج لديه حالة يطلق عليها اسم “polydactylism” وهي حالة خُلقية تحدث مع البشر والكلاب والقطط، حيث تمنحهم أصابع إضافية في اليدين والقدمين.





كثرة الأصابع “Polydactyly” هي حالة شائعة جداً، وهي التي تؤثر على نحو واحد من بين كل 1000 مولود، وفقاً لرعاية الأطفال في أتلانتا. في كثير من الأحيان، يتم إزالة الأصابع الزائدة جراحياً.

والدا هذا الصبي الذي لا يمتلك أي إصبع إبهام يحاولان جمع ما يكفي من المال حتى يتمكن ابنهما من الخضوع لعملية جراحية لإزالة الأعداد الزائدة.



من الجدير بالذكر أن والدة الصبي مصابة أيضاً بحالة polydactylism، مع ستة أصابع في اليدين والقدمين. أثناء فترة حملها بهونج هونج كانت قلقة من أن يرث طفلها هذه الحالة.



قال والد هذا الصبي، السيد زو تشنغ لين، لـ سي ان ان، إن طفله هو أصغر من الخضوع لعملية جراحية. في هذه الأثناء والديه يبحثان عن المشورة الطبية حول كيفية علاج ابنهما.

اختلفت مشورة الأطباء لهما، حيث قال البعض بأن الجراحة هي أكثر تعقيداً مما كانوا يعتقدون، ليس فقط بسبب إزالة الأصابع، لكنه أيضاً يحتاج إلى إعادة بناء أصابع إبهام.

طفل صيني بـ 31 إصبع

قال والدا الطفل بأن العملية الجراحية قد تصل إلى 200,000 يوان صيني (حوالي 30,000 دولار). الأمر الذي دفعهما للتوجه إلى الإنترنت للحصول على مساعدة، وحتى الآن فقد جمعا أكثر من 40,000 يوان (أكثر من 6000 دولار) من خلال التبرعات عبر الإنترنت. لكن قرر الزوجان مؤخراً إيقاف هذا التمويل الجماعي، والتوجه إلى مدينة شنتشن، بحيث يستطيع الأب أن يذهب إلى العمل.

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة