2
admin
27, أغسطس 2015
7271
0

على مدى السنوات ال60 الماضية، كان هذان الزوجان من فلوريدا يحتفلان بالذكرة السنوية لزواجهما في كل عام بتناول قطعة من كيكة زفافهما الأصلية.

تزوج آن وكين فريدريكس في 19 أغسطس من عام 1955، وقد صنعت جدتي آن الكيكة على ثلاث طبقات لهذه المناسبة. الطبقة العليا من تلك الكيكة مازالت موجودة منذ ستة عقود إلى الآن. وقالت آن :” نقوم بقطع قطعة صغيرة في كل عام من تلك الكيكة، ونأكلها احتفالاً بذكرى زواجنا”.

وأضافت أيضاً :”الجميع ينظر إلينا بدهشة عندما يسمعون أننا نأكل شيئاً بعمر ال60 عاماً، وخاصة أبنائنا فإنهم يستغربون من تناولنا لهذه الكيكة، ولكن صدقوني إنها لذيذة جداً، ولم تصبنا بالمرض من قِبل أبداً”.

في آواخر الخمسينات كانت الكيكة المألوفة في الزفاف هي التي يستخدمون الفاكهة بها بشكل كبير، ويتم صنعها بثلاث طبقات، وتُغطى بقشرة صلبة لوقف تسرب الفاكهة، وأخيراً تضاف طبقة من الزبدة. وقد قام هذان الزوجان بحفظ كل ما تبقى من هذه الكيكة، وهما الآن يستمتعان بها في كل عام منذ ذلك الحين.

التقى آن وكين كطلاب في جامعة سيراكيوز، وكانا يعيشان في نيويورك خلال السنوات الأولى من زواجهما. كين صاحب ال85 عاماً كان يعمل مدرس موسيقى قبل التقاعد، في حين آن صاحبة ال81 عاماً كانت تعمل ممرضة لمدة 27 عاماً.

الزوجان يغيظان أبنائهم حول هذا الموضوع على مر السنين، إذ إن الأبناء والأحفاد كانوا دائماً يرفضون أخذ قضمة من هذه الكيكة القديمة.

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة