1
admin
19, سبتمبر 2013
25685
1

 

 

الأرملة السوداء

، من أخطر الحشرات أو العناكب على وجه الأرض، حتى سبب تسميتها وهو أنها تقوم بقتل الذكر بعد التزاوج، تعيش في أمريكا الشمالية في الأغلب، وسمها يؤثر على الأعصاب بشكل كبير.

تعيش الأرملة السوداء متوسط عمرها 5 سنوات، وتعيش حياتها بمفردها لأنها عدوانية، وكذلك الحال مع أغلب العناكب، فيما تشتهر بما أشرنا سابقاً عن سبب تسميتها وهي أنها غالباً ما تقوم بقتل زوجها بعد التزاوج ، فعلى الذكر أن يحتاط منها وإلا دفع ثمن هذا الزواج كبيراً

 

 

 

 

 

 

حتى يتم التزاوج بشكل آمن، يقوم الذكر باصطياد ضحية (كلما كانت أكبر كان أفضل) ولفها جيداً بالخيوط الحريرية التي ينتجها، ويقدمها كهدية للأنثى، فيما تقوم الأنثى بفك الخيوط لالتهام الهدية يقوم الذكر بدوره بتلقيحها قبل أن ينتهي الأوان وتقوم بافتراسه.

أنياب الأرملة السوداء رفيعه جداً وكلما كانت أنياب العنكبوت أرفع وأدق كان سمها موجعاً حتى أن وخزتها تكاد لا ترى لكنك بالتأكيد ستشعر بانهيار الأعصاب.

 

 

 

كلمات دليلية (وسوم)
رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
التعليقات 1
  • Leena
    27, سبتمبر 2013

    ما خلقها الله لتقتل واكن خلقها لتعبد الله وتسبح بحمده كسائر الخلق


اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة