1
admin
10, فبراير 2013
3765
1

 

 

“أعمل عاملة نظافة فلا يمكن أن يشعرك بالأمان إلا عمل يدك” هذه الكلمات التي تعيش بها المليونيرة الصينية “يوي يوتشنغ” التي مازالت تعمل بالنظافة حتى حصلت على لقب المليونيرة المتواضعة، وقصتها تكمن في أنها كانت تعمل في الزراعة بحي دونغهو من منطقة هونغشان من مدينة ووهان، وكانت عائلتها تمتلك 3 عمارات ذات كل واحدة 5 طوابق، وبعد تنفيذ قرار بالهدم في عام 2008، حصلت في نصيبها على 21 شقة، وبعدها قامت ببيع 4 شقق، وتبقى لها 17 شقة أخرى، ووفقا لأسعار سوق العقارات في هذه الفترة، فقد أصبحت هذه العاملة البسيطة في ليلة وضحاها مليونيرة بكل معنى الكلمة.
وعلى الرغم من انتقاد البعض من أهلها وزملائها في العمل، وعدم تفهمهم لأسباب لجوء يوي يوتشنغ، للعمل كعاملة نظافة بعد أن أصبح لديها الملايين من الأموال ورغم ذلك تواصل كنس الشوارع، وتقاسي كل هذا التعب، إلا أن يوي يوتشنغ ترد على كل هذه الانتقادات بفلسفتها الخاصة فتقول: أريد أن أعطي مثلا لإبني وابنتي ولباقي أفراد عائلتي، أنه لا يمكنني أن أبقى في البيت كل يوم مكتفية بالأكل والشرب والنوم معتمدة على أموال جاءت فجأة وقد تذهب فجأة.

 

ليونيرة صينية تعمل عاملة نظافة وتجمع النفايات من الشوارع

 

 

ليونيرة صينية تعمل عاملة نظافة وتجمع النفايات من الشوارع

 

ليونيرة صينية تعمل عاملة نظافة وتجمع النفايات من الشوارع

 

 

ليونيرة صينية تعمل عاملة نظافة وتجمع النفايات من الشوارع

 

 

ليونيرة صينية تعمل عاملة نظافة وتجمع النفايات من الشوارع

كلمات دليلية (وسوم)
رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
التعليقات 1
  • Leena
    18, فبراير 2013

    ونعم الإنسانية ، مثل هذه الإنسان منقرض عندنا في العالم العربي


اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة