1
admin
20, يوليو 2012
6173
0

كشفت أبحاث علمية بأن الإنسان الأوروبي منذ نحو 350 ألف عاماً، كان يتمتع بصحة أفضل من الإنسان في العصر الحديث، حيث كان نظامه الغذائي يعتمد على النباتات والخضراوات أكثر من اللحوم.
 
 
 
وذكرت صحيفة "ديلي ميل" أن الأبحاث قام بها فريق ضخم متعدد الجنسيات، وأسفر عن اكتشاف أن الإنسان الأوروبي القديم لم يتغذى على النباتات المطهوة فحسب، وإنما كان على وعي بقيمتها الغذائية وكيفية استخدامها كعلاج، لتنفي الأبحاث بذلك كل ما كان شائعاً بأن الإنسان القديم كان يتغذى على اللحوم فقط.
 
 
 
كذلك تطرقت الأبحاث إلى فحص أحد الأسنان التي تعود لأجساد 5 رجال ينتمون لذلك الجنس القديم والذين كانوا يعيشون في إسبانيا لفترة تقرب من الـ40 ألف عاماً للتعرف على طبيعة تركيبة النباتات التي تغذى عليها من خلال البقايا التي تكونت على هذه الأسنان. وكشف ذلك عن احتمالات أنه تغذى على الحشائش الخضراء، والخضراوات، والجوز وغيرها من النباتات العديدة التي لم يتوقع العلماء أن يكون الإنسان القديم يدخلها في نظام غذائه. كذلك اتضح أنه كان من الطبيعي أن يتغذى على نباتات معينة لعلمه بقيمتها الغذائية وفوائدها المختلفة رغم طعمها المر، مثل الكاموميل ونباتات اليارو. 
 
 
 
من الجدير بالذكر أن الهياكل العظمية التي أخذت منها الأسنان كعينة للفحص من أجل التعرف على طبيعة النظام الغذائي للإنسان الذي عاش في العصر الجليدي بهذه المنطقة، كان قد عثر عليها في إحدى المواقع الأثرية في منطقة الـEl sdiron شمال إسبانيا.

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة