0
admin
11, يونيو 2012
8715
2

في الوقت الذي يكثر فيه الحديث عن هجائن الحيوانات المختلفة، وتغير هرمونات الهجين والمستهجن ليتضح في الحيوان الجديد بشكل يثير الدهشة والريبة والخوف معاً، كان لنا رصد هذه الحالة النادرة للغاية.

بقرة بفم ذئب.. وجدت في مدينة مادورا الأندونيسية وسط دهشة كبيرة من جميع السكان المحيطيين بالمنطقة وحيرة كبيرة من قبل العلماء الذين وصفوا الأمر بـ"الغريب والعجيب والصادم".

الحيوان الفريد من نوعه له جسد البقرة ورأس الذئب بالكامل "اللسان والفم والأسنان" صورة طبق الأصل من الذئب، ليتنهال وسائل الإعلام على تصوير الحدث الفريد ونقله إلى كافة مناطق العالم.
فم "البقرة الذئب" يجعلها تعاني بشدة في عدم الحصول على الطعام بشكل كافي، ليعاني معها صاحبها في تسهيل تقديم اللبن لها وإطعامها بنفسه يومياً!.

 

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
التعليقات 2
  • Leena
    18, يونيو 2012

    الله يستر يا ناس

  • Leena
    15, يونيو 2012

    سبحان من يخلق ما يشاء


اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة