0
admin
30, مايو 2012
6043
2


أكثر من 40 رجل إطفاء ومجموعة كبيرة من المسعفين الذين اضطروا إلى اقتحام الطابق الأسفل من المنزل وبناء جسر مؤدى إلى سيارة الإسعاف، لإنقاذ حياة "جورجيا دايفز" الفتاة الأكثر سمنة فى بريطانيا والبالغة من الوزن (وزنها يبلغ 400.068 kg) ، بعد أن صرخت طلباً للنجدة من غرفة نومها التى لم تخرج منها منذ ما يزيد عن ستة أشهر، عجزت بعدها "جورجيا" البالغة من العمر19 عاماً عن الوقوف على ساقيها اللتين تكدستا بالدهون، فكانت النتيجة كارثة حقيقية كادت أن تودى بحياة الفتاة التى دفعها الاكتئاب إلى الأكل حتى الموت.


"جورجيا دايفز" هى المراهقة الأكثر سمنة فى بريطانيا، كما ذكرت صحيفة الديلى ميل البريطانية، وأضافت الصحيفة أن إنقاذ "جورجيا" من غرفة نومها تطلب معجزة حقيقة استغرقت عدة ساعات فى محاولات مضنية من رجال الإطفاء لإخراجها من منزلها وتوصيلها إلى المستشفى بعد أن تسببت السمنة المفرطة التى تعانى منها "جورجيا" فى ضغط على عظام الساقين وتقرحات وتورم فى المفاصل، عانت منها "جورجيا" طوال الستة أشهر الماضية على أثر معرفتها بخبر إصابة زوج والدتها بسرطان الرئة، وهو ما دفعها للإقلاع عن حميتها الغذائية والجلوس فى غرفتها أمام التلفاز لتناول الطعام ليلاً نهاراً، حتى كادت أن تفقد حياتها.


"أشعر بالحزن والندم على الحال التى وصلت إليه "جورجيا" هكذا تحدث "أرثر تريلور" زوج الأم للصحيفة، بعد أن شعر بالذنب فيما وصلت إليه حالة الفتاة، على أثر معرفتها بمرضه بسرطان الرئة.


وقال: "فقدت جورجيا والدها الحقيقى بعد إصابته بأزمة قلبية، وكانت هذه الحادثة هى بداية إدمانها للطعام إدماناً مرضيا، أما خبر مرضى فهو ما أعاد إليها الاكتئاب فهجرت معسكر "خسارة الوزن" الذى التحقت به، وشرعت فى التهام الطعام بشكل هستيرى وهو ما تسبب فى إصابتها بمشاكل صحية بالغة.
وعن التفاصيل التى أدت بجورجيا إلى الخروج من منزلها برافعة نقلت الصحيفة ما عانت منه جورجيا طوال أعوام من عدم قدرتها على ترك "إدمان الطعام" نتيجة لشعورها باكتئاب حاد، كما أخفت على والديها ما عانت منه من أوجاع حادة طوال ستة أشهر انتهت بها بعدم التمكن من الوقوف.

 


وكانت "جورجيا" قد ذكرت لأصدقائها على موقع "الفيس بوك" من داخل غرفة نومها أنها لا تتمكن من الحركة ومع ذلك فهى غير قادرة على التوقف عن تناول الطعام بشراهة، نتيجة لشعورها بالحزن على الحالة الصحية لوالدتها وزوج أمها، فهى لن تتحمل رؤية وفاة والدها مرة أخرى، بالرغم من تيقنها بأن كثرة تناول الطعام سيقتلها لا محالة.

"بعض الناس يختارون الهيروين، لكننى اخترت الطعام وهو يقتلنى" هكذا شرحت "جورجيا" حالتها للأطباء بعد أن خرجت من غرفتها برافعة أثقال، ملفوفة بملاءات الفراش لعدم تمكنها من ارتداء أى ملابس تناسب حجمها.

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
التعليقات 2
  • Leena
    04, أغسطس 2013

    انا ايضا أعاني من السمنةالمفرطة عمري 19س ووزني 122كغ جربت عدة رجيمات ولم تنفع لكن هده المرة انا مصرة على انقاص وزني خاصة مع دخولي الى الجامعة

  • Leena
    20, أكتوبر 2012

    اني اعاني من السمنة عمري 14 وزني 98 ما افعلا


اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة