0
admin
12, مايو 2012
1701
0

على الرغم من إصابتها بشلل نصفي، فإن السيدة البريطانية نجحت في المشاركة في ماراثون لندن باستخدم سيقان روبوتية سمحت لها بالمشي مجددًا.
ونجحت "كلير لوماس" (32 عامًا) في الانتهاء من السباق أمس الثلاثاء، بعد أن قطعت 26 ميلاً على قدميها، مستعينة في ذلك ببزة ميكانيكية تتحكم في الساقين  وتمكنها من السير، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.



ورافق كلير طوال الرحلة زوجها "دان سبيسر" الذي كان يسير خلفها حتى يساندها  في حال فقدت توازنها، بينما شاركتها والدتها وشقيقتها معظم الطريق.


وقبل المحطة الأخيرة من السباق، تجمع الأصدقاء والأسرة والمؤيدون لتشجيع  كلير والهتاف لها. ورغم أن سرعتها كانت تتزايد مع مرور الوقت، فإنها كانت مضطرة لقضاء الليل في الفندق ثم تعود بالسيارة لتستأنف السير من النقطة التي انتهت عندها.


ورفض منظمو السباق تكريم كلير التي قطعت المسافة في 16 يوما؛ لأنها تأخرت في الانتهاء من السباق، لكن 14 من المتسابقين المعجبين  ببطولتها تبرعوا لها بجوائزهم.

وفي تعليقها على هذا الحدث قالت كلير: "لم أستطع أن أصدق هذا..  كنت أظن أن هناك مناسبة في لندن، لكن شخصا أخبرني أن هؤلاء الناس
تجمعوا لأجلي، وبسبب كل هذا التأييد فإن النصف ميل الأخير كان سهلا في السير بالنسبة لي".



رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة