0
admin
17, مارس 2012
3745
0

اعتنت العائلة بالحيوان ـ الصغير في السن الكبير في الحجم ـ وبمساعدة طاقم يتكون من 6 أفراد تمكنوا من المحافظة على حياتها. وبعد تغذيتها وإرضاعها لبن أبقار مخلوط مع البيض استعادت الزرافة الصغيرة عافيتها وأصبحت قادرة على الحركة بكل نشاط.
 
أطلقت الأسرة الجنوب أفريقية على الزرافة اسم "فين" وهي كما تحكي ثيوني (52 عاماً) لـ"The Sun" كان يصل طولها نحو 5 أقدام عندما عثروا عليها، وبعدما أتمت عامين أصبح طولها 10 أقدام. عاشت فين في المنزل مع ثيوني وكولين وأبنائهما كما لو كانت فرداً من العائلة ولكن بعدما نما طولها لم يعد المكان مناسباً لها فخرجت لتبقى في الساحة الخارجية للمنزل، إلا أن ذلك لم يمنع من قيامها بزيارة أسرتها البشرية في الداخل من وقت لآخر. وعادة ما كانت تتغذى فين على الكثير من أوراق الأشجار التي كانت تذهب لتناولها في الغابة، و8 لتر من اللبن مع الجزر الذي كانت بمثابة الحلوى المفضلة لديها.

 


وقبل عامين توفت الزرافة فجأة واتضح أن ذلك كان نتيجة لتناولها أوراق أشجار مسمومة عندما ذهبت للغابة، تاركة العائلة بأكملها حزينة لفقدها.

 

كلمات دليلية (وسوم)
رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة