0
admin
07, مارس 2012
6788
1

فباستخدام تكنولوجيا الخداع البصري على سيارة مرسيدس، تم إيهام الناظرين بأن السيارة لم تعد ظاهرة للعيان أو موجودة بالمكان.
 
واعتمدت الفكرة التي توصل إليها العلماء على مبدأ أنه لجعل شيئ ما خفي، يجب أن ترى ما ورائه، حيث قاموا بوضع ألواح من شاشات الـ"LED" على جانب من جسم السيارة الخارجي فيما تم تركيب كاميرا "SLR" رقمية على الجانب الآخر، لتقوم الكاميرا بتصوير المشاهد التي تمر بها وتقوم بعرض الفيديو على الجانب الآخر من السيارة.

وقد قام بتلك التجربة الرائدة علماء في جامعة طوكيو يعملون على نفس مبدأ الشاشة الزرقاء (الكروما) التي تستخدم في النشرات الجوية وصناعة الأفلام في هوليوود.

وفي الفيديو الترويجي للسيارة مرسيدس يبدو المارة مذهولين وهو يحملقون في السيارة التي لا تظهر منها سوى العجلات، وعلى الإنترنت فإن بعض مستخدمي يوتيوب أبدوا قلقهم من أن السيارات الخفية ستؤدي بلا شك إلى وقوع حوادث شديدة الدموية، فيما تخيل آخرون أن الفكرة ستمكنهم من صف السيارة في أي مكان دون الحصول على مخالفة أو دفع تذكرة.

كلمات دليلية (وسوم)
رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
التعليقات 1
  • Leena
    05, يناير 2014

    جميل جدا //انتم المتميزون دئماً


اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة