0
admin
29, يناير 2012
5532
5284

ادعى عالم روسي أنه أكتشف وجود حياة على كوكب الزهرة بعد تحليله لصورة التقطها مسبار فضاء روسي كان قد هبط على سطح الكوكب منذ 30 عاماً.
كان العالم الروسي ليونيد كسانفوماليتي، العالم بمعهد أبحاث الفضاء بالأكاديمية الروسية للعلوم، قد أعاد فحص صور التقطها المسبار "Venus-13" عام 1982.
 
وذكر ليونيد أن الصور أظهرت ما قال إنه جسم عقرب يبدو أنه يتحرك أثناء تسجيل كاميرا المسبار للمشهد، موضحاً أن الجسم يظهر ويهتز ثم يختفي.
 
يُشار إلى أنه لا يوجد أي سجلات تذكر أن كوكب الزهرة الذي يملك حرارة سطح تصل إلى 464 درجة مئوية به أي شكل من أشكال الحياة، وفقاً لما ذكرت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية.
 
وقد ذكرت وكالة الفضاء الأميركية ناسا أن كوكب الزهرة مماثل للأرض في البنية والحجم لكن غلافه الجوي سميك وسام ويحبس الحرارة .
 
ولم يذكر أي عالم وجود حياة على الكوكب منذ اكتشافه، وركزت معظم الأبحاث حول إمكانية وجود محيطات عليه وحياة في الأزمنة القديمة قبل حدوث احتباس حراري على الكوكب أدى إلى درجة الحرارة الحالية لسطح الكوكب.
 
يُذكر أنه منذ هبوط المسبار الروسي على الكوكب منذ 30 عاماً، إضافة لمسبارات ناسا، فإنها صنعت المزيد من الصور الأكثر تفصيلاً لسطح الكوكب والتي أكدت عدم وجود حياة عليه.
 
كان المسبار الفضائي ماجلان التابع لناسا قد أطلق في 4 مايو 1989 ووصل كوكب الزهرة في 10 أغسطس 1990 وخلال الثماني أشهر الأولى له تمكن من التقاط صور 84% من سطح الكوكب بدقة أكبر 10 مرات من المسبار الروسي.

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
التعليقات 5284
  • Leena
    12, فبراير 2012

    تألييييييييييييييييف


اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة