0
admin
29, ديسمبر 2011
4043
0

جسر "هاوراه" الذي يبلغ عمره ما يقرب من 70 عاما ويقع في مدينة كلكتا الهندية يواجه خطر الانهيار بسبب اللعاب البشري الناتج عن بصق المشاة لمضغة التنبول (وهي عبارة عن خليط من البذور والأوراق منتشرة بالهند)، وينتج عن بصقها على الهيكل المعدني للجسر تآكل الحديد الصلب في مفاصله، كما أن فضلات الطيور عامل آخر في تآكل الصلب.
 
ورغم قيام السلطات بالعديد من حملات التنظيف، فإن ذلك يبدو غير كافي، خاصة أن البصق شكل طبقات يصعب على أدوات التنظيف التخلص منها، وقد ذكر أحد المسؤولين المحليين أن التآكل تسبب في اختزال سمك المفاصل المعدنية إلى نصف السمك الأصلي، حيث أصبحت 3 مللم بعدما كانت 6 مللم.
 
ولمنع انهيار الجسر الأثري، توصل المهندسون لفكرة تغطية الهيكل المعدني للجسر بألواح من الألياف الزجاجية، إلا أن هناك عوامل أخرى تسبب القلق حول إمكانية انهيار الجسر، منها السيارات التي تستخدمه، حيث أن هناك 100 ألف سيارة تعبر الجسر يوميا فضلا عن 150 ألف من المشاة.

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة