1
Fadi
22, إبريل 2011
2911
1


 

تتمكن مجموعة الحيتان البيضاء من مساعدة بني البشر على السباحة تحت طبقة سميكة من الجليد الذي يغطي المحيط القطبي الشمالي. علماً أن لهذا الحيتان لمسات ناعمة وقد شوهد اثنان منها وهما يمسكان بيدي غواص ويسبحان معه.

ونظرا لطبيعتها الفضولية فان الحيتان تستقبل فرق الغوص وهي تشق ثقوبا للغوص على الجليد القطبي من خلال إبراز رؤوسها عبر الثقوب. وبعد الغوص في الماء فان الغواصين يمارسون العديد من الألعاب مع الحيتان كما أنها بدورها تعرض مهاراتها للسباحين.

وتهتم الحيتان كثيرا بما يدور حولها وهي تستخدم أفواهها في تحسس الأشياء. ويقوم مركز الدائرة القطبية للغوص بعمل ثقوب في الجليد باستخدام أدوات تثقيب تدار باليد. وبعد إزالة طبقات الجليد السميكة يتم ربط الغواصين بحبل قبل إنزالهم ليسبحوا على عمق خمسة أمتار تحت السطح.

ويقول المصور اندري :” السباحة مع الحيتان البيضاء أمر مألوف لأنها ودودة للغاية . وعندما نستعد للغوص فإنها تخرج رؤوسها عبر الثقوب لمشاهدة الغواصين وهم يستعدون للسباحة معها. إنها تبدو وكأنها تدعوك لان تأتي وتمرح معها.”

 

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
التعليقات 1
  • Leena
    05, مايو 2011

    قسم لو انا كان جنيت


اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة