0
Fadi
27, فبراير 2011
3610
1

الطائرة المستهدفة عام 2025

 

بدأ هذا المشروع بعد أن انتشرت الدراسات والأبحاث التي تتحدث عن عدم فاعلية الشكل المعتاد للطائرة المكونة من هيكل أنبوبي وجناح، والسبب هو معدل استهلاك الوقود الكبير وارتفاع معدل الضوضاء التي تسببها والانبعاثات الضارة بالبيئة الناتجة عنها.

وما تشاهدونه في الصورة التي بالأعلى هو التصميم الذي قدمته شركة بوينج العملاقة، والذي يعتمد على دمج جسم الطائرة بالجناح لإعطاء قوة رفع أكبر مع استهلاك وقود أقل، لكنه يسبب في المقابل بعض المشاكل عند السرعات المنخفضة.
يُعد هذا التصميم تطويراً لمشروع تجريبي ترعاه بوينج بالتعاون مع ناسا لطائرة اسمها Boeing X-48:

 

وهي طائرة اختبارية بدون طيار يعود تاريخها لتسعينات القرن الماضي، وتم الكشف عنها للمرة الأولى عام 2004. تلاحظون التشابه الكبير بين شكل الطائرتين لكن النموذج الاختباري الموجود الآن يبلغ حجمه 8% فقط من حجم الطائرة المستهدفة عام 2025.
ويمكنكم معرفة المزيد عن هذا النموذج من خلال: Boeing X-48

شاركت عملاقة الصناعات الجوية والعسكرية شركة نورثروب جرومان أيضاً في هذا المشروع فقدمت هذا التصور:

 

وهو تصور معتمد على طائرة مزدوجة الهيكل كتلك التي شاهدناها سابقاً في مشروع السفر للفضاء:

 

وهي طائرة WhiteKnightTwo التي شاهدناها سابقاً في موضوع: واقترب الحلم من التحقق: افتتاح مدرج ميناء الفضاء!!

شاركت شركة لوكهيد مارتن العملاقة كذلك في هذا المشروع بتصور مختلف بعض الشيء:

 

رابط مختصر للموضوع
لاضافة الموضوع في منتداك
التعليقات
التعليقات 1
  • Leena
    01, مارس 2011

    صراحه اتوقع حضووور قوي جدا في عالم التقنيه المتطوره ووفرت الكثير من الاشياء التي يحتاجها الانسان في بيئته


اختياري
تابعنا هنا أيضاً
رابط اللقطة